Sunday 09, May 2021
مجلة الغذاء الصحي

هوس نتف الشعر

 

 

هناك كثير من العادات الخاطئة التي نمارسها بصورة يومية ولكننا لا نعلم بان لها اضرار او تبعات صحية ومنها نتف الشعر اذ يعمد البعض الى اللعب بالشعر وشدة زنتفه ايضا والاطباء قد يعزون عذا السلوك الى انه سلوك غير صحي أي انه قد يدخل في الاصطرابات النفسية التي يمر بها الشخص والتي تكون بخاجى الى مساعدة طبية اذا لم يستطع ان يبتعد عن الممارسة او نتف الشعر

هوس نتف الشعر او  (اضطراب شد خصل الشعر)، عبارة عن اضطراب نفسي يتضمن رغبة متكررة لا يمكن مقاومتها لشد الشعر من فروة الرأس، أو الحواجب أو مناطق أخرى من الجسم، بالرغم من محاولة التوقف عن هذا الأمر.

يمكن ان يسبب نتف الشعر الى فقدان الشعر في الراس و ظهور بقع صلع غير مكتملة، الأمر الذي يسبب شعورًا كبيرًا بالضيق ويمكن أن يتداخل مع الوظائف الاجتماعية أو العمل. قد يلجأ الأشخاص الذين يعانون من هوس نتف الشعر إلى بذل جهد كبير لإخفاء فقدان الشعر.

بالنسبة لبعض الأشخاص، قد يكون هوس نتف الشعر طفيفًا ويمكن التحكم فيه بشكل عام. وبالنسبة لآخرين، تُعد الرغبة القهرية لنتف الشعر ساحقة.

الأعراض

  • نتف الشعر المتكرر، خصوصًا من فروة الرأس أو الحاجبين أو الرموش، وأحيانًا أخرى من مناطق أخرى من الجسم، وقد تختلف المواضع من وقت لآخر
  • شعورًا متزايدًا بالتوتر قبل النتف، أو عند محاولة مقاومة النتف
  • إحساسًا بالسعادة أو الراحة بعد نتف الشعر
  • فقدانًا ملحوظًا للشعر، مثل الشعر القصير أو مناطق ذات شعر خفيف أو صلعاء في فروة الرأس أو في مناطق أخرى من جسم المريض، ويشمل تناثر الحاجبين والرموش أو تساقطهما.
  • تفضيل نوع معين من الشعر أو طقوس تقترن بنتف الشعر أو أنماط لنتف الشعر
  • عض الشعر المنتوف أو مضغة أو أكله
  • اللعب بالشعر المنتوف أو فركه على الشفتين أو الوجه
  • تكرار محاولة التوقف عن نتف الشعر أو محاولة الحد منها ولكن دون جدوى في الغالب

وقد تتتشارك هوس نتف الشعر مع العديد من المصابين بهوس نتف الشعر يقضمون جلدهم أو أظافرهم أو شفاههم كما قد خطرة اذا امتدت الى نتف الشعر من الحيوانات الأليفة أو من الدمى أو من الجمادات، مثل الملابس أو الأغطية، علامة أيضًا. معظم المصابين بهوس نتف الشعر يقومون بذلك في الخفاء وفي العادة يحاولون إخفاء الاضطراب من الآخرين.

    هوس نتف الشعر مقصود لذاته عندما ينتف بعض الأشخاص شعرهم بشكل مقصود للتخلص من التوتر او للتخلص من حاجة ملحة لنتف الشعرقد يطور بعض الأشخاص طقوسًا دقيقة لنتف الشعر، مثل البحث عن شعرة معينة أو عض الشعر المنتوف. خسب طبيعة الشعور الذي يمر به الشخص فعندما تكون المشاعر سلبية للعديد من المصابين بهوس نتف الشعر، يعد نتف الشعر طريقة للتعامل مع المشاعر السلبية أو غير المريحة، مثل الضغط أو القلق أو التوتر أو الملل أو الوحدة أو التعب أو الإحباط.اما   المشاعر الإيجابية يجد بعض المصابين بهوس نتف الشعر أن نتف الشعر يوفر شعورًا بالرضا وشكلًا من أشكال الراحة. ونتيجة لهذا، فإنهم يستمرون في نتف شعورهم لاستمرار هذه المشاعر الإيجابية

وفي حالات تكون بشكل تلقائي عندما ينتف بعض الأشخاص شعورهم دون إدراك القيام بذلك أصلاً، مثلا في حالة الشعور بالملل أو القراءة أو مشاهدة التليفزيون.

قد يقوم نفس الشخص بفعل النوعين المركز والتلقائي لنتف الشعر، وذلك اعتمادًا على الوضع والحالة المزاجية. قد تحفز بعض الأوضاع والطقوس نتف الشعر، مثل وضع الرأس على اليد أو في أثناء تصفيف الشعر.

هوس نتف الشعر هو اضطراب طويل المدى (مزمن). وقد تختلف حدة الأعراض من وقت لآخر في حالة عدم العلاج. على سبيل المثال، قد تؤدي التغيرات الهرمونية للحيض في تفاقم الأعراض لدى النساء. وقد تظهر الأعراض وتختفي لأسابيع أو شهور أو سنوات عند بعض الأشخاص في حالة عدم العلاج. قد ينتهي هوس نتف الشعر خلال سنوات من بدايته وذلك في حالات نادرة.

لا يوجد سبب واضح للإصابة بهوس نتف الشعر. ولكن كما هو الحال بالنسبة للعديد من الاضطرابات المعقدة، من المحتمل أن تكون الإصابة بهوس نتف الشعر ناتجة عن مجموعة من العوامل الوراثية والبيئية.

 

من هم المعرضون للاصابة بهوس نتف الشعر

    التاريخ العائلي. قد تلعب الوراثة دورًا في الإصابة بهوس النتف، وقد يحدث الاضطراب لدى أولئك الذين لديهم قريب يعاني الاضطراب.

    العمر. عادة ما يظهر هوس النتف (Trichotillomania) قبل أو خلال فترة المراهقة المبكرة — غالباً ما يتراوح عمره بين 10 و13 عامًا — وهو غالباً ما يكون مشكلة مدى الحياة. قد يكون الرضع أيضًا عرضة للإصابة بهوس النتف، ولكن عادة ما يكون خفيفًا ويزول من تلقاء نفسه دون علاج.

    اضطرابات أخرى. قد يعاني الأشخاص المصابون باضطراب هوس النتف أيضًا اضطرابات أخرى مثل الاكتئاب أو القلق أو اضطراب الوسواس القهري (OCD).

    الضغط النفسي. وقد تؤدي المواقف أو الأحداث المجهدة بشدة إلى الإصابة بهوس النتف لدى بعض الناس.

وعلى الرغم من أن عدد النساء اللاتي يتم علاجهن من هوس النتف أكثر بكثير من الرجال، فإن السبب قد يرجع في ذلك إلى أن النساء يطلبن على الأرجح الحصول على المشورة الطبية. في مرحلة الطفولة المبكرة، يبدو أن الأولاد والبنات يتأثرون بنفس القدر.

مضاعفات نتف الشعر على الصحة واسلوب الحياة

    الضغط العاطفي. يُبلغ كثير من الناس الذين يعانون من هوس نتف الشعر عن الشعور بالخجل والإهانة والإحراج. قد يعانون من قلة احترام الذات والاكتئاب والقلق، وتعاطي الكحول أو استخدام العقاقير المنتشرة في الشوارع بسبب حالتهم.

    مشاكل في العمل والمجتمع. قد يؤدي الشعور بالإحراج بسبب فقدان الشعر إلى تجنب الأنشطة الاجتماعية وفرص العمل. قد يقوم الأشخاص الذين يعانون من هوس نتف الشعر بارتداء الشعر المستعار أو وتصفيف شعرهم بطريقة تُخفي البقع الصلعاء أو ارتداء رموش غير طبيعية. قد يتجنب بعض الناس العلاقة الحميمية خشية اكتشاف حالتهم.

    تلف الشعر والبشرة. قد يتسبب شد الشعر المستمر في حدوث ندبات وأضرار أخرى، بما في ذلك الالتهابات، ببشرة فروة رأسك أو المنطقة التي يتم شد الشعر منها، وقد يؤثر على نمو الشعر بشكل دائم.

 

 

  • عنوان: هوس نتف الشعر
  • منشور من طرف:
  • تاريخ: 2:32 PM
  • العلامات:
Top