Sunday 09, May 2021
مجلة الغذاء الصحي

الكستناء

قد تبدو الكستناء مثل أي نوع مكسرات ولكن في الحقيقة هي تحمل العديد من الفوائد الصحية الهامة بما في ذلك قدرتها على تحسين صحة الجهاز الهضمي، تقوية العظام، تنظيم مستوى السكر في الدم، حماية القلب والاوعية الدموية وتعزيز المناعة بالاضافة الى منح الجسم الوقاية من بعض الامراض المزمنة.

ما هي الكستناء؟

هو نوع مكسرات يأتي من الاشجار او الشجيرات وتوجد عادة شمال الكرة الارضية. بالرغم من وجود أنواع متعددة ومختلفة من الكستناء، فأن معظمها يمتلك صفات ومنافع غذائية متشابهة.

الكستناء المحمصة هي الاكثر شعبية في كل أنحاء العالم. ولكن يمكن استهلاكها ايضا" في الحلويات، أو مسلوقة أو حتى مطحونة الى دقيق لصنع الخبز. يتمتع بها الناس في جميع انحاء العالم بفضل نكهتها الفريدة ووجود عناصر غذائية جمة.

تحتوي الكستناء على كميات عالية من الالياف الغذائية، المعادن وغيرها من المكونات المهمة الاخرى التي تشكل نظاما" غذائيا" صحيا".

الفوائد الصحية للكستناء

الوقاية من مرض السكري

الكثير من الاشخاص لا يدركون أهمية الالياف الغذائية في الوقاية وادارة مرض السكري. فالاطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الالياف مثل الكستناء تعتبر مهمة اذ لا تؤدي الى ارتفاع مفاجىء بنسبة السكر في الدم بل العكس يكون الارتفاع ببطء مقارنة بالاطعمة التي لا تحتوي على الالياف.

هذا الامر يمنع حدوث الهبوط المفاجىء في نسبة السكر في الدم الذي يمكنه ان يكون خطير لمرضى السكري.

تقوية نظام المناعة

الكمية العالية من الفيتامين "س" ومضادات الاكسدة الموجودة في الكستناء تجعلها دفعة مثالية لجهاز المناعة.

الفيتامين "س" لا يحفز فقط انتاج خلايا الدم البيضاء ولكن يعمل أيضا" كمضاد للاكسدة ويحيّد الجذور الحرة الموجودة في الجسم قبل ان تسبب في تحول الخلايا السليمة.

هذا الامر يساعد جهاز المناعة على تركيز جهوده على مسببات الامراض والوقاية منها.

زيادة كثافة العظام

ان النحاس والمغنيزيوم معدنان مهمان جدا" لصحة العظام وعادة لا يفكر بهما المرء عندما يتعلق الامر بالعظام. لكن النحاس معدن مهم للغاية اذ يدخل في عملية حيث يمتص بها الجسم الحديد وهو أمر حاسم لنمو العظام وتطورها. أما المغنيسيوم فهو مهم لزيادة كثافة المعادن بالعظام كما يوفر مجموعة متنوعة من الفوائد الصحية الاخرى. لذلك مع وجود هذه المعادن في الكستناء، يمكن مع استهلاكها بشكل دائم ابطاء ظهور العديد من الاضطرابات مثل هشاشة العظام.

تخفيف مشاكل الجهاز الهضمي

من بين كل المكسرات، تحتوي الكستناء على أعلى نسبة من الالياف الغذائية. فالالياف تساعد على تحفيز حركة الامعاء وبالتالي تنظم هذه الحركة التمعجية وتمنع الالتهابات كما أن الالياف تساعد في تحسين أمتصاص العناصر الغذائية مما يساهم بالحصول على صورة غذائية أفضل.

 

تحسين وظيفة الدماغ

من خلال استهلاك الكستناء، يتم تحسين وظيفة الدماغ والادراك بعدة طرق. هذه المكسرات هي غنية بالفيتامينات "ب" (مثل حمض الفوليك والثيامين) التي ترتبط ارتباطا" مباشرا" بالوظيفة العصبية وتطورها.

بالاضافة، فان وجود البوتاسيوم في الكستناء يزيد من تدفق الدم الى الدماغ ويعزز صحة الجهاز العصبي وبالتالي يزيد من قدرة التركيز والذاكرة.

الوقاية من الامراض المزمنة

ان الامراض المزمنة تأتي في معظم الاحيان نتيجة الجذور الحرة الموجودة في الجسم. هذه الجذور يمكنها ان تحور الخلايا السليمة مما يؤدي الى حدوث السرطان وعدد من الامراض المزمنة.

وجود المضادات الاكسدة في الكستناء يساعد الجسم باعطاءه زيادة من الدفاعات لذلك استهلاك حفنة من الكستناء يوميا" هي فكرة جيدة.

التحكم بضغط الدم

عندما يتعلق الامر بتخفيض ضغط الدم، أهم معدن يجب أن يأتي على البال هو البوتاسيوم. ان البوتاسيوم يتحكم بحركة الماء في الجسم ويعمل ايضا" كعامل توسع للاوعية الدموية مما يؤدي الى زيادة تدفق الدم على الاوعية والشرايين المقيدة. هذا الانخفاض في ضغط الدم يمكنه ان يعزز صحة القلب والاوعية الدموية وبالتالي يقلل من خطر الاصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية.

 

 

 

  • عنوان: الكستناء
  • منشور من طرف:
  • تاريخ: 12:04 PM
  • العلامات:
Top