Sunday 05, Jul 2020

لا سيجارة بعد اليوم بعد معرفة هذا ↓

إذا كنت تدخن لفترة من الوقت ، فقد تتساءل عما إذا كان الإقلاع عن التدخين يستحق ذلك. ففي أغلب الأوقات الرغبة الشديدة بتناول سيجارة و تذوق طعم احتراق النيكوتين يلغي فكرة الاقلاع عن التدخين بأكملها. و لربما يتساءل البعض هل الإقلاع عن التدخين يحدث فرقا" بعد الضرر اللاحق بالجسم أثناء سنوات التدخين؟

الجواب هو نعم فلا تضيع الفرصة ! إذ يتمتع جسمك بقدرة مذهلة على شفاء نفسه ، وهو يحدث بشكل أسرع مما تعتقد - بعد أقل من نصف ساعة من إخماد تلك السيجارة الأخيرة.

ففي أول 20 دقيقة
في وقت أقل من الوقت الذي تستغرقه للعب الألعاب الالكترونية، يتحسن جسمك بالفعل. إذ ، يبدأ النبض وضغط الدم في الانخفاض إلى طبيعته. و تعود درجة حرارة اليدين و القدمين إلى درجة الحرارة المعتادة.
بعد 8 ساعات
يكون لديك نصف كمية النيكوتين وأول أكسيد الكربون في الدم. ولكن مع انخفاض مستويات المادة الكيميائية ، يعود الأكسجين إلى طبيعته في الدم و يتدفق بشكل أفضل إلى الدماغ و العضلات . 
على الجانب الآخر ، من المحتمل أن تشعر بالفعل ببعض الرغبة الشديدة لتناول سيجارة . هذا امر عادي يستمر لمدة 5-10 دقائق فقط . لذا,حاول إيجاد طرق لإلهاء نفسك حتى يمر الشعور. يمكنك تناول قطع الليمون أو مضغ العلكة أو احتساء الماء .
بعد 12 ساعة
في منتصف اليوم الأول ، يعود مستوى أول أكسيد الكربون إلى طبيعته. وسوف يشكرك قلبك. إذ أنه ليس مضطرا" الآن أن يضخ بقوة لمحاولة إدخال كمية كافية من الأكسجين إلى جسمك.
بعد 24  ساعة
إذا كنت تدخن علبة في اليوم ، فأنت معرض مرتين يوميا" لنوبة قلبية بعكس غير المدخنين. ولكن قضاء يوم كامل بدون سيجارة ،يقلل من هذه الفرصة تماما".
بعد 48 ساعة
بعد مرور يومين ، دلل نفسك بشيء لذيذ. ففي هذا اليوم ، تزداد حدة حواس الذوق والرائحة عندما تبدأ النهايات العصبية في التعافي.
و يبدأ الجسم بتنظيف نفسه فتطرد رئتيك المخاط والفضلات الأخرى المتبقية من السجائر. و يتم التخلص من  النيكوتين الموجود في الدم .
هذا هو أيضًا الوقت الذي تظهر فيه أصعب أعراض الانسحاب. قد تشعر بالقلق أو الدوار أو الجوع أو التعب أو أعراض الربو فاستشر طبيبك. قد تصاب بالصداع أو تشعر بالملل أو الاكتئاب. إنه أمر طبيعي ، ولكن كن قويا" و استمر و تواصل مع الناس الذين يمنحونك الطاقة الايجابية .
بعد 3 أيام
في نهاية اليوم الثالث ، تتنفس بشكل أسهل ولديك طاقة أكبر. تبدأ رئتيك في التعافي وستستمر في التحسن.
بعد أسبوعان - 3 شهور
خلال هذا الوقت ، تصبح خطوات مشيتك  واسعة لأن رئتيك أقوى وأكثر وضوحًا ، وتحسن تدفق الدم أفضل من ذي قبل . يمكنك ممارسة الرياضة دون أن تشعر بالسعال. كما أن خطر الإصابة بنوبة قلبية ينخفض ​​أكثر.
لقد نجحت أيضًا في اجتياز الجزء الأصعب من مرحلة الاقلاع عن التدخين  
ومع ذلك ، ربما ستظل تشتهي الرغبة في تناول الطعام. ولكن يمكنك الالتزام بخطتك و فكر في الأموال التي توفرها بسبب وقف شراء علب السجائر أو جرب 10 أنفاس عميقة ، لطيفة وبطيئة.
بعد 3-9 شهور
في هذه المرحلة ، يمكنك أن تأخذ أنفاسًا أكثر عمقًا ووضوحًا.. هذا يساعدك على تقليل نزلات البرد وأمراض أخرى و ستكون طاقتك أفضل.
بعد سنة واحدة
في نهاية السنة الأولى ، دلل نفسك فخطر الإصابة بأمراض القلب هو الآن نصف ما كان عليه قبل عام .
بعد 5 سنوات
احتمالات إصابتك بسكتة دماغية وسرطان عنق الرحم هي الآن ضئيلة . و  من المرجح أن تصاب بسرطان الفم أو الحلق أو المريء أو المثانة بنسبة النصف.
بعد 10 سنوات
مقارنة بشخص ما زال يدخن ، فأنت الآن لديك نصف احتمالية الموت من من سرطان الرئة. واحتمال إصابتك بسرطان الحنجرة والبنكرياس ينخفضان .
بعد 15 سنة
أخيرًا ، بعد 15 عامًا من عدم التدخين ، فإن فرص إصابتك بأمراض القلب تبدو ضئيلة و قام جسمك بالكثير من التعافي والشفاء. و كل رحلة الاقلاع عن التدخين ستبدو ذكرى تم تجاوزها .

 
نصيحتي لكم أطفئوا سجائركم الآن و أقلعوا عن التدخين 
سوف يشكركم قلبكم و جسمكم قبل المحبين  .
و دمتم بصحة و عافية !

  • Title: لا سيجارة بعد اليوم بعد معرفة هذا ↓
  • Posted by:
  • Date: 8:00 AM
  • Tags:
Top